بورتاوي

جولف بورتو مارينا

جولف بورتو مارينا


محجر مهجور في منطقة صحراوية غرب الطريق الدولي الساحلي علي البحر الأبيض المتوسط، بقعة مقفرة لا قيمة لها في نظر أحد لكنها في نظر شخصا ما كانت تساوي الكثير .. في ظرف سنوات قليلة تحولت تلك البقعة الي أحد أكبر وأهم المتجعات السياحية علي ساحل البحر المتوسط في مصر، فمن كان يصدق؟ نعم انها جولف بورتو مارينا

لم تكن مغامرة "منصور عامر" مؤسس Amer-Group إعتيادية بالمرة حينما فكر في خوض تلك المخاطرة ببناء منتجع سياحي وسكني فريد غرب الطريق الساحلي ما بين الاسكندرية - مطروح في الوقت الذي كان الاتجاه السائد هو البناء علي الساحل مباشرة، لكن النجاح الكبير الذي حققه "بورتو مارينا" قبلها بسنوات والذي يبعد عن "الجولف" بنحو 15 كم، شجع "عامر" علي المضي قدما في الأمر لتحقق الفكرة نجاحا رائعا ويصبح "جولف بورتو مارينا" رائدا لمحموعة من المشاريع الكبري التي ظهرت لاحقا اعتمادا علي نفس المنظور من التوسع غرب الطريق الساحلي ما بين الاسكندرية ومطروح



ويقع منتجع "جولف بورتو مارينا" على الكيلو 110 من طريق الإسكندرية - مطروح ، خمس دقائق من منتجع بورتو مارينا ، ثلاث ساعات من القاهرة وساعة واحدة من الإسكندرية، و يقع على مسافة واحدة بين اثنين من المطارات الدولية، 60 كم (40 دقيقة) من مطار برج العرب و43 كم (15 دقيقة) من مطار العلمين


وقد تم تصميم جولف بورتو مارينا بشكل استثنائي وطابع خاص يميزه عن سائر المنتجعات او القري السياحية بمنطقة العلمين، لتوفير الخصوصية والرفاهية والتمتع بالمناظرالطبيعية الخلابة والإستمتاع بجمالها، حيث يحوي المنتجع مساحات خضراء شاسعة صممت خصيصا لتلبية رغبات عشاق رياضة الامراء "الجولف" مصممة حول بحيرات رائعة تحيط بنحو 5000 شقة فندقية مساحة غرفتين نوم بمواقع متميزة وواجهة بانورامية خلابة

ويضم جولف بورتو مارينا وحدات سكنية ذات مساحات مختلفة تناسب كل الاحتياجات وواجهات رائعة تناسب كافة الأذواق سواء تلك المطلة علي الحبريات الصناعية وملاعب الجولف او تلك المطلة علي حمامات السباحة والحدائق او علي معالم المنتجع الشهيرة مثل "أكوا بورتو" و "المشاية" التي تعد أبرز وجهات رواد المنتجع نظرا لتميزها بوجود العديد والعديد من الكافيهات والمطاعم ووسائل الترفيه والكرنفالات والمحلات التي توفر كل احتياجات سكان المنتجع وضيوفه بجانب وجود النافورة الراقصة أحد احدث الإضافات لمعالم "جولف بورتو مارينا" في الأونة الأخيرة والتي يتسابق الجميع علي مشاهدتها والتقاط الصور الفوتوغرافية لها


ويوفر المنتجع لسكانه كافة وسائل التأمين لهم ولذويهم باية من البوابات الالكترونية ونهاية بفريق محترف من رجال الأمن الساهرين ليل نهار علي حفظ الأمن بالمنتجع وتوفير الخصوصية للملاك، بجانب فريق خدمة العملاء الشهير “We Care” الذي يعمل كما يبدو من اسمه علي توفير كل وسائل الراحة والرعاية لعملائنا الكرام من ملك الوحدات بالمنتجع

وبرغم عدم وجود المنتجع علي الساحل مباشرة الا أن ذلك لم يغب عن أذهان Amer-Group حيث تم توفير شاطئ خاص متضمنا كافة الخدمات والمرافق الآساسية علي البحر مع توفير وسائل مواصلات مجانية من وإلي الشاطئ لخدمة الملاك وذويهم


وحرصا من Amer-Group علي توفير كل احتياجات المعيشة وعلي خلق مجتمع عمراني حقيقي صيفا وشتاءا من خلال "جولف بورتو مارينا"، قررت المجموعة الشروع في إنشاء "جامعة العلمين" بالاشتراك مع جامعة "نورث ريدج" الشهيرة بولاية كاليفورنيا الامريكية والتي تأسست عام 1958 من أجل تقديم إضافة ملموسة الي التعليم العالي في مصر وتوفير الفرصة لأهالي الاسكندرية ومطروح والساحل للدراسة بواحدة من أعرق الجامعات الامريكية علي بعد كيلومترات منهم. وستشمل الجامعة المزمع انشاءها في محيط "جولف بورتو مارينا" علي 12 كلية وسيتوافر من خلالها فرص الدراسات العليا للحصول علي درجتي الماجستير والدكتوراة

ويتميز جولف بورتو مارينا باحتضانه في السنوات الأخيرة بشكل دائم لمجموعة رائعة من الحفلات الغنائية الساهرة لنخبة من كبار نجوم الطرب في مصر علي رأسهم العملاقين الكبيرين "محمد منير" و "عمرو دياب" بجانب العديد من النجوم الأخري كل صيف